icon-weather
الإذاعة البث المباشر
صفحة خاصة بوكالة كنعان الإخبارية لبث جميع مباريات كأس العالم قطر 2022 مباشرة مع التحليل الرياضي قبل المباريات وبعدها

القيادي البريم: ذكرى انطلاقة الجهاد الإسلامي الـ 35 رسمت مشهداً وطنياً كبيراً عنوانه التمسك بالمقاومة

القيادي البريم: ذكرى انطلاقة الجهاد الإسلامي الـ 35 رسمت مشهداً وطنياً كبيراً عنوانه التمسك بالمقاومة

كنعان - غزة

أكد مدير المكتب الإعلامي للجان المقاومة في فلسطين، محمد البريم، اليوم الخميس، أن الجماهير الفلسطينية الكبيرة التي شاركت في مهرجان قتالنا ماض حتى القدس الذي اقامته حركة الجهاد الاسلامي في ذكرى انطلاقتها"ال35" رسمت مشهداً وطنياً كبيراً عنوانه أن كل الشعب الفلسطيني خلف خيار المقاومة والجهاد والمواجهة المفتوحة مع العدو الصهيوني .

وقال البريم في تصريح صحفي، إن "مهرجان انطلاقة حركة الجهاد الاسلامي حمّل رسائل مهمة ومتعددة أهمها أن القدس محور الصراع ودرة التاج، وأن كل مخططات التهويد والتدنيس والتقسيم ستتبدد على صخرة مقاومتنا الفلسطينية الموحدة والمحددة بوصلتها نحو فلسطين من بحرها إلى نهرها".

وأضاف: كلمة القائد أبو طارق النخالة الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي، شددت على ضرورة تعزيز وحدة شعبنا خلف مقاومته الباسلة ووحدة الامة خلف محور المقاومة المعادي للمحور الصهيوأمريكي، وأكدت على ثوابت الحركة التي هي بالفعل ثوابت الشعب الفلسطيني بكافة مكوناته وأطيافه.

وتابع البريم: إن كلمات الفصائل والقوى التي ألقيت من ابناء وقادة شعبنا الفلسطيني في الشتات اكدت حضور قضية العودة واللاجئين بشكل كبير في برنامج حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين.

وأحييّت حركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة ولبنان وسوريا واليمن، اليوم، ذكرى انطلاقتها الـ35 تأكيدًا على خيار المقاومة ووحدة الساحات.

القيادي البريم: ذكرى انطلاقة الجهاد الإسلامي الـ 35 رسمت مشهداً وطنياً كبيراً عنوانه التمسك بالمقاومة

الخميس 06 / أكتوبر / 2022

كنعان - غزة

أكد مدير المكتب الإعلامي للجان المقاومة في فلسطين، محمد البريم، اليوم الخميس، أن الجماهير الفلسطينية الكبيرة التي شاركت في مهرجان قتالنا ماض حتى القدس الذي اقامته حركة الجهاد الاسلامي في ذكرى انطلاقتها"ال35" رسمت مشهداً وطنياً كبيراً عنوانه أن كل الشعب الفلسطيني خلف خيار المقاومة والجهاد والمواجهة المفتوحة مع العدو الصهيوني .

وقال البريم في تصريح صحفي، إن "مهرجان انطلاقة حركة الجهاد الاسلامي حمّل رسائل مهمة ومتعددة أهمها أن القدس محور الصراع ودرة التاج، وأن كل مخططات التهويد والتدنيس والتقسيم ستتبدد على صخرة مقاومتنا الفلسطينية الموحدة والمحددة بوصلتها نحو فلسطين من بحرها إلى نهرها".

وأضاف: كلمة القائد أبو طارق النخالة الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي، شددت على ضرورة تعزيز وحدة شعبنا خلف مقاومته الباسلة ووحدة الامة خلف محور المقاومة المعادي للمحور الصهيوأمريكي، وأكدت على ثوابت الحركة التي هي بالفعل ثوابت الشعب الفلسطيني بكافة مكوناته وأطيافه.

وتابع البريم: إن كلمات الفصائل والقوى التي ألقيت من ابناء وقادة شعبنا الفلسطيني في الشتات اكدت حضور قضية العودة واللاجئين بشكل كبير في برنامج حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين.

وأحييّت حركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة ولبنان وسوريا واليمن، اليوم، ذكرى انطلاقتها الـ35 تأكيدًا على خيار المقاومة ووحدة الساحات.