icon-weather
الإذاعة البث المباشر
صفحة خاصة بوكالة كنعان الإخبارية لبث جميع مباريات كأس العالم قطر 2022 مباشرة مع التحليل الرياضي قبل المباريات وبعدها

بمناسبة ذكرى الانطلاقة الجهادية الـ 35..

بالصور .. سرايا القدس تُنظم مسيرًا عسكريًا شمال القطاع

سرايا القدس تُنظم مسيرًا عسكريًا شمال القطاع

كنعان - غزة

نظّمت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، مساء الاثنين، عرضاً عسكرياً مهيباً لوحداتها العسكرية المختلفة، إحياءً للذكرى السنوية الـ35 لانطلاقة حركة الجهاد الإسلامي.

وجاب العرض العسكري معظم أحياء وقرى وشوارع مخيم جباليا ومشروع بيت لاهيا وبيت حانون وسط التفاف جماهيري حاشد حول مجاهدي سرايا القدس.

وخلال العرض العسكري أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين خالد البطش، أنّ حركة الجهاد الإسلامي ما زالت تتمسك بخيار المقاومة والثبات على طريق القادة الشهداء الذين لا حياد عن مسيرتهم في مقاومة المحتل الصهيوني.

وأضاف: أن الحركة مستمرة في مقاومتها، ولن تبدّل طريقها الجهادي الذي يحرفها عن مسارها الصحيح في تحرير فلسطين كاملة، مشيراً إلى أن الهدف الأساس في كل المراحل هو مقاومة الاحتلال وما دون ذلك هوامش.

وتابع البطش حديثه قائلاً: "نعيش اليوم في نفحات أيام تشرين البطولة في كنف بطولات مباركة قدمها أبطال الجهاد الإسلامي في مسيرة المقاومة، موضحاً أن سرايا القدس تدشّن اليوم في الضفة الغربية المحتلة جيشًا من المقاتلين الذين أعادوا إحياء الثورة والمقاومة.

وفي نهاية كلمته توجّه البطش، بالتحيّة للمقاتلين الذين يزرعون الرعب في نفوس الجنود الصهاينة ولازالوا يعيدون أمجاد الشهداء، ولوالد الشهيدين رعد وعبد الرحمن خازم ولآباء الشهداء وأمهاتهم على ما غرسوه في نفوس أبنائهم من عزة وإباء على طريق تحرير فلسطين.

بالصور .. سرايا القدس تُنظم مسيرًا عسكريًا شمال القطاع

الإثنين 03 / أكتوبر / 2022

كنعان - غزة

نظّمت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، مساء الاثنين، عرضاً عسكرياً مهيباً لوحداتها العسكرية المختلفة، إحياءً للذكرى السنوية الـ35 لانطلاقة حركة الجهاد الإسلامي.

وجاب العرض العسكري معظم أحياء وقرى وشوارع مخيم جباليا ومشروع بيت لاهيا وبيت حانون وسط التفاف جماهيري حاشد حول مجاهدي سرايا القدس.

وخلال العرض العسكري أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين خالد البطش، أنّ حركة الجهاد الإسلامي ما زالت تتمسك بخيار المقاومة والثبات على طريق القادة الشهداء الذين لا حياد عن مسيرتهم في مقاومة المحتل الصهيوني.

وأضاف: أن الحركة مستمرة في مقاومتها، ولن تبدّل طريقها الجهادي الذي يحرفها عن مسارها الصحيح في تحرير فلسطين كاملة، مشيراً إلى أن الهدف الأساس في كل المراحل هو مقاومة الاحتلال وما دون ذلك هوامش.

وتابع البطش حديثه قائلاً: "نعيش اليوم في نفحات أيام تشرين البطولة في كنف بطولات مباركة قدمها أبطال الجهاد الإسلامي في مسيرة المقاومة، موضحاً أن سرايا القدس تدشّن اليوم في الضفة الغربية المحتلة جيشًا من المقاتلين الذين أعادوا إحياء الثورة والمقاومة.

وفي نهاية كلمته توجّه البطش، بالتحيّة للمقاتلين الذين يزرعون الرعب في نفوس الجنود الصهاينة ولازالوا يعيدون أمجاد الشهداء، ولوالد الشهيدين رعد وعبد الرحمن خازم ولآباء الشهداء وأمهاتهم على ما غرسوه في نفوس أبنائهم من عزة وإباء على طريق تحرير فلسطين.