بعد تراجع إدارة السجون عن قراراتها..

الحركة الأسيرة تسجل انتصاراً جديداً على إدارة سجون الاحتلال

الحركة الأسيرة  تسجل انتصاراً جديداً على إدارة سجون الاحتلال

 

كنعان/ غزة 

أعلنت الحركة الوطنية الأسيرة، عصر اليوم الخميس، وقف خطوة الإضراب المفتوح عن الطعام بعد تراجع إدارة مصلحة السجون "الإسرائيلية" عن قرارها بالنقل التعسفي للأسرى المؤبدات بشكل دوري.

وقالت الحركة الأسيرة في بيان حمل رقم "6" :" يا أبناء شعبنا العظيم ، تحية النصر والوفاء لكم ولكل أحرار العالم، لقد أكرمنا الله -عزَّ وجل- بنصرٍ جديد يُكتب لأصحاب القضية والمبادئ وأهل الثبات والإباء في مواجهة أهل العدوان ونقض العهود.

وأضافت :" لقد أدرك العدو الصهيوني وأدواته المتمثلة بإدارة السجون أن الأسرى جاهزون لدفع كل ثمن من أجل كرامتهم وحقوقهم؛ وأن خلفهم شعب ومقاومة مستعدة لدفع كل الأثمان من أجل نصرة مقاتليها في سجون الاحتلال الصهيوني، ولذلك قرَّرَ العدو وقف قراراته الظالمة وإجراءاته التعسفية بحق أبنائكم الأسرى والاستجابة لمطالبهم".

وتابعت الحركة في بيانها:"وفي هذا المقام نبرق لكم من خلف القضبان ومن ساحات التحدي في قلاع الأسر بالرسائل الآتية:

أولًا: قررنا وقف خطوة الإضراب المفتوح عن الطعام بعدما تراجعت إدارة السجون عن قرارها بالنقل التعسفي للأسرى المؤبدات بشكل دوري.

ثانيًا: نتوجه بالشكر الجزيل لكافة أبناء شعبنا ولكل أحرار العالم الذين ساندونا في هذه الخطوات، والشكر الجزيل موصول أيضًا لفصائلنا لما أبدت أبدته من استعداد عالي لدعم نضالنا.

ثالثًا: إن تراجع العدو عن إجراءاته إن دلَّ على شيء فإنما يدل على أن هذا العدو لا يتراجع عن عدوانه إلا عندما يرى صمودنا ووحدتنا التي تتجسد في كل مرة داخل قلاع الأسر، ونتمنى أن تمتد هذه الوحدة لتتحقق في كل ساحات الوطن ومواجهة الاحتلال.

رابعًا: نتوجه لأسرانا بتحيةِ إجلالٍ وإكبار لصبرهم الطويل وجهوزيتهم الدائمة لمواجهة العدوان، والذين أبدوا أعلى درجات الاستعداد للتضحية في سبيل الحفاظ على كرامتهم وحقوقهم.

وفيما يلي نص البيان"6" كاملاً:

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان رقم "6"

صادر عن لجنة الطوارئ الوطنية العليا للحركة الوطنية الأسيرة

يا أبناء شعبنا العظيم ...

تحية النصر والوفاء لكم ولكل أحرار العالم ...

لقد أكرمنا الله -عزَّ وجل- بنصرٍ جديد يُكتب لأصحاب القضية والمبادئ وأهل الثبات والإباء في مواجهة أهل العدوان ونقض العهود.

لقد أدرك العدو الصهيوني وأدواته المتمثلة بإدارة السجون أن الأسرى جاهزون لدفع كل ثمن من أجل كرامتهم وحقوقهم؛ وأن خلفهم شعب ومقاومة مستعدة لدفع كل الأثمان من أجل نصرة مقاتليها في سجون الاحتلال الصهيوني، ولذلك قرَّرَ العدو وقف قراراته الظالمة وإجراءاته التعسفية بحق أبنائكم الأسرى والاستجابة لمطالبهم.

وفي هذا المقام نبرق لكم من خلف القضبان ومن ساحات التحدي في قلاع الأسر بالرسائل الآتية:

أولًا: قررنا وقف خطوة الإضراب المفتوح عن الطعام بعدما تراجعت إدارة السجون عن قرارها بالنقل التعسفي للأسرى المؤبدات بشكل دوري.

ثانيًا: نتوجه بالشكر الجزيل لكافة أبناء شعبنا ولكل أحرار العالم الذين ساندونا في هذه الخطوات، والشكر الجزيل موصول أيضًا لفصائلنا لما أبدت أبدته من استعداد عالي لدعم نضالنا.

ثالثًا: إن تراجع العدو عن إجراءاته إن دلَّ على شيء فإنما يدل على أن هذا العدو لا يتراجع عن عدوانه إلا عندما يرى صمودنا ووحدتنا التي تتجسد في كل مرة داخل قلاع الأسر، ونتمنى أن تمتد هذه الوحدة لتتحقق في كل ساحات الوطن ومواجهة الاحتلال.

رابعًا: نتوجه لأسرانا بتحيةِ إجلالٍ وإكبار لصبرهم الطويل وجهوزيتهم الدائمة لمواجهة العدوان، والذين أبدوا أعلى درجات الاستعداد للتضحية في سبيل الحفاظ على كرامتهم وحقوقهم.

الرحمة للشهداء، والحريةُ للأسرى

والنصر لشعبنا وقضيته العادلة

وإنه لجهاد، نصرٌ أو استشهاد

وإنها لثورةٌ حتى النصر

لجنة الطوارئ الوطنية العليا

الحركة الوطنية الأسيرة

مساء الخميس 1 سبتمبر 2022م

الموافق لـ 5 صفر 1444هـ

 

الحركة الأسيرة تسجل انتصاراً جديداً على إدارة سجون الاحتلال

الخميس 01 / سبتمبر / 2022

 

كنعان/ غزة 

أعلنت الحركة الوطنية الأسيرة، عصر اليوم الخميس، وقف خطوة الإضراب المفتوح عن الطعام بعد تراجع إدارة مصلحة السجون "الإسرائيلية" عن قرارها بالنقل التعسفي للأسرى المؤبدات بشكل دوري.

وقالت الحركة الأسيرة في بيان حمل رقم "6" :" يا أبناء شعبنا العظيم ، تحية النصر والوفاء لكم ولكل أحرار العالم، لقد أكرمنا الله -عزَّ وجل- بنصرٍ جديد يُكتب لأصحاب القضية والمبادئ وأهل الثبات والإباء في مواجهة أهل العدوان ونقض العهود.

وأضافت :" لقد أدرك العدو الصهيوني وأدواته المتمثلة بإدارة السجون أن الأسرى جاهزون لدفع كل ثمن من أجل كرامتهم وحقوقهم؛ وأن خلفهم شعب ومقاومة مستعدة لدفع كل الأثمان من أجل نصرة مقاتليها في سجون الاحتلال الصهيوني، ولذلك قرَّرَ العدو وقف قراراته الظالمة وإجراءاته التعسفية بحق أبنائكم الأسرى والاستجابة لمطالبهم".

وتابعت الحركة في بيانها:"وفي هذا المقام نبرق لكم من خلف القضبان ومن ساحات التحدي في قلاع الأسر بالرسائل الآتية:

أولًا: قررنا وقف خطوة الإضراب المفتوح عن الطعام بعدما تراجعت إدارة السجون عن قرارها بالنقل التعسفي للأسرى المؤبدات بشكل دوري.

ثانيًا: نتوجه بالشكر الجزيل لكافة أبناء شعبنا ولكل أحرار العالم الذين ساندونا في هذه الخطوات، والشكر الجزيل موصول أيضًا لفصائلنا لما أبدت أبدته من استعداد عالي لدعم نضالنا.

ثالثًا: إن تراجع العدو عن إجراءاته إن دلَّ على شيء فإنما يدل على أن هذا العدو لا يتراجع عن عدوانه إلا عندما يرى صمودنا ووحدتنا التي تتجسد في كل مرة داخل قلاع الأسر، ونتمنى أن تمتد هذه الوحدة لتتحقق في كل ساحات الوطن ومواجهة الاحتلال.

رابعًا: نتوجه لأسرانا بتحيةِ إجلالٍ وإكبار لصبرهم الطويل وجهوزيتهم الدائمة لمواجهة العدوان، والذين أبدوا أعلى درجات الاستعداد للتضحية في سبيل الحفاظ على كرامتهم وحقوقهم.

وفيما يلي نص البيان"6" كاملاً:

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان رقم "6"

صادر عن لجنة الطوارئ الوطنية العليا للحركة الوطنية الأسيرة

يا أبناء شعبنا العظيم ...

تحية النصر والوفاء لكم ولكل أحرار العالم ...

لقد أكرمنا الله -عزَّ وجل- بنصرٍ جديد يُكتب لأصحاب القضية والمبادئ وأهل الثبات والإباء في مواجهة أهل العدوان ونقض العهود.

لقد أدرك العدو الصهيوني وأدواته المتمثلة بإدارة السجون أن الأسرى جاهزون لدفع كل ثمن من أجل كرامتهم وحقوقهم؛ وأن خلفهم شعب ومقاومة مستعدة لدفع كل الأثمان من أجل نصرة مقاتليها في سجون الاحتلال الصهيوني، ولذلك قرَّرَ العدو وقف قراراته الظالمة وإجراءاته التعسفية بحق أبنائكم الأسرى والاستجابة لمطالبهم.

وفي هذا المقام نبرق لكم من خلف القضبان ومن ساحات التحدي في قلاع الأسر بالرسائل الآتية:

أولًا: قررنا وقف خطوة الإضراب المفتوح عن الطعام بعدما تراجعت إدارة السجون عن قرارها بالنقل التعسفي للأسرى المؤبدات بشكل دوري.

ثانيًا: نتوجه بالشكر الجزيل لكافة أبناء شعبنا ولكل أحرار العالم الذين ساندونا في هذه الخطوات، والشكر الجزيل موصول أيضًا لفصائلنا لما أبدت أبدته من استعداد عالي لدعم نضالنا.

ثالثًا: إن تراجع العدو عن إجراءاته إن دلَّ على شيء فإنما يدل على أن هذا العدو لا يتراجع عن عدوانه إلا عندما يرى صمودنا ووحدتنا التي تتجسد في كل مرة داخل قلاع الأسر، ونتمنى أن تمتد هذه الوحدة لتتحقق في كل ساحات الوطن ومواجهة الاحتلال.

رابعًا: نتوجه لأسرانا بتحيةِ إجلالٍ وإكبار لصبرهم الطويل وجهوزيتهم الدائمة لمواجهة العدوان، والذين أبدوا أعلى درجات الاستعداد للتضحية في سبيل الحفاظ على كرامتهم وحقوقهم.

الرحمة للشهداء، والحريةُ للأسرى

والنصر لشعبنا وقضيته العادلة

وإنه لجهاد، نصرٌ أو استشهاد

وإنها لثورةٌ حتى النصر

لجنة الطوارئ الوطنية العليا

الحركة الوطنية الأسيرة

مساء الخميس 1 سبتمبر 2022م

الموافق لـ 5 صفر 1444هـ