جهاد طه : انعقاد لقاء الأمناء العامين في بيروت هو خطوة بالاتجاه الصحيح

جهاد طه : انعقاد لقاء الأمناء العامين في بيروت هو خطوة بالاتجاه الصحيح

كنعان - بيروت

أكد نائب المسؤول السياسي لحركة "حماس" في لبنان جهاد طه اليوم الأربعاء ، أن انعقاد لقاء الأمناء العامين في بيروت هو خطوة بالاتجاه الصحيح.

وقال طه في تصريح صحفي له لإذاعة الأقصى رصدته "وكالة كنعان الإخبارية" ، أن مخرجات اجتماع بيروت أسست لتشكيل ثلاثة لجان ونسعى الي ترتيب البيت الفلسطيني بكافة جوانبه.

وأوضح طه ، أن اللجان الثلاثة ستُشكل خلال الأسبوعين القادمين لبلورة رؤية فلسطينية واضحة لإنهاء الانقسام الفلسطيني وترتيب البيت الفلسطيني.

وأشار طه إلى أننا نأمل أن تنجح هذه اللجان الثلاثة خلال الأسبوعين القادمين وبعد ذلك لا بد ان يكون هناك برنامج عملي على الأرض وصولاً لتبني استراتيجية وطنية موحدة لمواجهة المخاطر المحدقة بالقضية الفلسطينية.

وتابع طه ، نأمل من الأشقاء العرب الذين سيجتمعون في التاسع من الشهر الجاري بلورة موقف عربي داعم للموقف الفلسطيني واتخاذ قرار جريء وتاريخي لوقف عملية التطبيع مع الكيان الصهيوني.

وبين طه ، أنه خلال اليومين الماضيين كان هناك اتصالات بين جميع الفصائل الفلسطينية لتشكيل اللجان الثلاثة ولا أعتقد أن تواجه أي عقبات خلال تنفيذ مهامها.

جهاد طه : انعقاد لقاء الأمناء العامين في بيروت هو خطوة بالاتجاه الصحيح

الأربعاء 09 / سبتمبر / 2020

كنعان - بيروت

أكد نائب المسؤول السياسي لحركة "حماس" في لبنان جهاد طه اليوم الأربعاء ، أن انعقاد لقاء الأمناء العامين في بيروت هو خطوة بالاتجاه الصحيح.

وقال طه في تصريح صحفي له لإذاعة الأقصى رصدته "وكالة كنعان الإخبارية" ، أن مخرجات اجتماع بيروت أسست لتشكيل ثلاثة لجان ونسعى الي ترتيب البيت الفلسطيني بكافة جوانبه.

وأوضح طه ، أن اللجان الثلاثة ستُشكل خلال الأسبوعين القادمين لبلورة رؤية فلسطينية واضحة لإنهاء الانقسام الفلسطيني وترتيب البيت الفلسطيني.

وأشار طه إلى أننا نأمل أن تنجح هذه اللجان الثلاثة خلال الأسبوعين القادمين وبعد ذلك لا بد ان يكون هناك برنامج عملي على الأرض وصولاً لتبني استراتيجية وطنية موحدة لمواجهة المخاطر المحدقة بالقضية الفلسطينية.

وتابع طه ، نأمل من الأشقاء العرب الذين سيجتمعون في التاسع من الشهر الجاري بلورة موقف عربي داعم للموقف الفلسطيني واتخاذ قرار جريء وتاريخي لوقف عملية التطبيع مع الكيان الصهيوني.

وبين طه ، أنه خلال اليومين الماضيين كان هناك اتصالات بين جميع الفصائل الفلسطينية لتشكيل اللجان الثلاثة ولا أعتقد أن تواجه أي عقبات خلال تنفيذ مهامها.