الكيلة : 20 شاحنة أدوية ومستلزمات طبية تصل لقطاع غزة بداية الأسبوع المقبل

الكيلة : 20 شاحنة أدوية ومستلزمات طبية تصل لقطاع غزة بداية الأسبوع المقبل

كنعان - رام الله

قالت وزيرة الصحة الفلسطينية د.مي الكيلة صباح اليوم الخميس ، أن وفد من وزارة الصحة سيزور قطاع غزة، للاطلاع على صورة الأوضاع في ضوء تفشي فيروس (كورونا) داخل المجتمع بالقطاع.

وبينت الكيلة في تصريحات لإذاعة (صوت فلسطين) الرسمية: "سنذهب بوفد وزاري مكلفين من قبل الحكومة من أجل الاطلاع على احتياجات قطاع غزة، لنوافيه باحتياجاته، ونحن نقوم بذلك باستمرار، وسنستمر في ذلك".

وأضافت الكيلة ، ستكون معنا مجموعة من الاحتياجات التي طلبوها، وسيكون هناك 20 شاحنة أدوية ستنطلق اليوم من مستودعاتنا لتصل السبت أو الأحد، ويتواجد فيها أدوية لها علاقة بمرض (كوفيد-19)، ولها علاقة بالقطاع الصحي والأمراض المزمة، ونحن نتطلع إلى أبناء شعبنا في غزة كما في الضفة.

وأعربت الكيلة عن أمنيتها، بأن يقف المواطن أمام مسؤولياته، ويتبع التعليمات، المتمثلة بوضع الكمامة، وضرورة التباعد، وهذا شيء بسيط.

وتابعت الكيلة في المدارس عملت وزارة التربية والتعليم، كل جهودها لاعتماد التباعد، ووضع نظام تعليمي يتناسب مع مواجهة فيروس (كورونا)، ووضعنا كل القيود والتعليمات اللازمة من أجل حماية أطفالنا.

وشددت الكيلة ، على أننا حضرنا كافة الإجراءات من أجل أبنائنا وبناتنا، ووزارة التربية والتعليم تعمل ليلا نهارا من أجل تطبيق ذلك التباعد الاجتماعي في المدارس، وأيضا على الأهالي أن يستمعوا جيداً لتعليمات وزارتي التعليم والصحة.

الكيلة : 20 شاحنة أدوية ومستلزمات طبية تصل لقطاع غزة بداية الأسبوع المقبل

الخميس 03 / سبتمبر / 2020

كنعان - رام الله

قالت وزيرة الصحة الفلسطينية د.مي الكيلة صباح اليوم الخميس ، أن وفد من وزارة الصحة سيزور قطاع غزة، للاطلاع على صورة الأوضاع في ضوء تفشي فيروس (كورونا) داخل المجتمع بالقطاع.

وبينت الكيلة في تصريحات لإذاعة (صوت فلسطين) الرسمية: "سنذهب بوفد وزاري مكلفين من قبل الحكومة من أجل الاطلاع على احتياجات قطاع غزة، لنوافيه باحتياجاته، ونحن نقوم بذلك باستمرار، وسنستمر في ذلك".

وأضافت الكيلة ، ستكون معنا مجموعة من الاحتياجات التي طلبوها، وسيكون هناك 20 شاحنة أدوية ستنطلق اليوم من مستودعاتنا لتصل السبت أو الأحد، ويتواجد فيها أدوية لها علاقة بمرض (كوفيد-19)، ولها علاقة بالقطاع الصحي والأمراض المزمة، ونحن نتطلع إلى أبناء شعبنا في غزة كما في الضفة.

وأعربت الكيلة عن أمنيتها، بأن يقف المواطن أمام مسؤولياته، ويتبع التعليمات، المتمثلة بوضع الكمامة، وضرورة التباعد، وهذا شيء بسيط.

وتابعت الكيلة في المدارس عملت وزارة التربية والتعليم، كل جهودها لاعتماد التباعد، ووضع نظام تعليمي يتناسب مع مواجهة فيروس (كورونا)، ووضعنا كل القيود والتعليمات اللازمة من أجل حماية أطفالنا.

وشددت الكيلة ، على أننا حضرنا كافة الإجراءات من أجل أبنائنا وبناتنا، ووزارة التربية والتعليم تعمل ليلا نهارا من أجل تطبيق ذلك التباعد الاجتماعي في المدارس، وأيضا على الأهالي أن يستمعوا جيداً لتعليمات وزارتي التعليم والصحة.