اشتية: العمل على حل مشاكل المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين ضمن اولويات الحكومة

اشتية: العمل على حل مشاكل المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين ضمن اولويات الحكومة

كنعان_وكالات

أكد رئيس الوزراء الفلسطيني د. محمد اشتيه، أنه يتم العمل على حل كافة مشاكل المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين، لافتا إلى أنها من ضمن أوليات الحكومة الفلسطينية.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمعه باللواء صلاح شديد، رئيس الهيئة الوطنية للمتقاعدين العسكريين الفلسطينيين في الوطن والشتات، اليوم الخميس، في مقر رئاسة الوزراء بمدينة رام الله.

وبحث الطرفان، جملة من القضايا المتعلقة بالمتقاعدين العسكريين الفلسطينيين في رام الله، من ضمنها العلاج والتحويلات الطبية والسرعة على انجازها، والعمل على صرف الرواتب وعدم تأخيرها، بالاضافة الى احتياجات أبناء المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين في الجامعات.

وناقش اللواء شديد مع اشتية، العمل على ايجاد حلول سريعة للمتقاعدين العسكريين في المحافظات الجنوبية بكافة القضايا.

وأثنى اشتية، على دور المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين في مواقفهم الوطنية، وبدعمهم للرئيس محمود عباس والحكومة الفلسطينية للجهود المبذولة في مواجهة كافة التحديات السياسية ، المحيطة بنا، ومنها صفقة القرن وادواتها.

وأشار إلى أن المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين هم السد المنيع والرافعة الوطنية ، ونواة وحماة المشروع الوطني الفلسطيني، حتى تحقيق تطلعات الشعب الفلسطيني بالحرية والعودة والاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف بقيادة رئيس السلطة، محمود عباس.

اشتية: العمل على حل مشاكل المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين ضمن اولويات الحكومة

الخميس 27 / أغسطس / 2020

كنعان_وكالات

أكد رئيس الوزراء الفلسطيني د. محمد اشتيه، أنه يتم العمل على حل كافة مشاكل المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين، لافتا إلى أنها من ضمن أوليات الحكومة الفلسطينية.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمعه باللواء صلاح شديد، رئيس الهيئة الوطنية للمتقاعدين العسكريين الفلسطينيين في الوطن والشتات، اليوم الخميس، في مقر رئاسة الوزراء بمدينة رام الله.

وبحث الطرفان، جملة من القضايا المتعلقة بالمتقاعدين العسكريين الفلسطينيين في رام الله، من ضمنها العلاج والتحويلات الطبية والسرعة على انجازها، والعمل على صرف الرواتب وعدم تأخيرها، بالاضافة الى احتياجات أبناء المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين في الجامعات.

وناقش اللواء شديد مع اشتية، العمل على ايجاد حلول سريعة للمتقاعدين العسكريين في المحافظات الجنوبية بكافة القضايا.

وأثنى اشتية، على دور المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين في مواقفهم الوطنية، وبدعمهم للرئيس محمود عباس والحكومة الفلسطينية للجهود المبذولة في مواجهة كافة التحديات السياسية ، المحيطة بنا، ومنها صفقة القرن وادواتها.

وأشار إلى أن المتقاعدين العسكريين الفلسطينيين هم السد المنيع والرافعة الوطنية ، ونواة وحماة المشروع الوطني الفلسطيني، حتى تحقيق تطلعات الشعب الفلسطيني بالحرية والعودة والاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف بقيادة رئيس السلطة، محمود عباس.