أوكرانيا تتعرض لهجمات بطائرات روسية انتحارية

أوكرانيا تتعرض لهجمات بطائرات روسية انتحارية

كنعان _ أوكرانيا

تعرضت العاصمة الأوكرانية كييف، صباح اليوم الاثنين، إلى هجمات بطائرات روسية مسيّرة انتحارية "كاميكازي".

وأعلن رئيس بلدية كييف فيتالي كليكو، في بيان عبر منصات التواصل الاجتماعي، سماع دوي 4 انفجارات في منطقة "سيفتشينسكي" التابعة للعاصمة.

وأرفق "كليكو" في بيانه صوراً قال، إنها لحطام طائرة مسيرة انتحارية استخدمت في الهجوم، دون أن يكشف تفاصيل عما إذا كانت هناك ضحايا.

وفي السياق ذاته، تعرضت إحدى المباني وسط كييف لأضرار طفيفة ناتجة عن الهجوم المذكور، حيث شوهد الدخان يتصاعد منه.

وذكرت وسائل إعلام محلية، أنه عقب سماع أصوات لطائرات مسيرة جديدة بمحيط المبنى المستهدف، أطلقت قوات الأمن النار في الهواء لاستهداف الطائرة.

تجدر الإشارة إلى أن القوات الروسية استهدفت كييف في العاشر من أكتوبر/ تشرين الأول الجاري أيضاً.

وشهدت أوكرانيا في الأيام الأخيرة قصفا روسيا للبنية التحتية للطاقة في عدة مناطق منها العاصمة كييف.

وفي 24 فبراير/ شباط الماضي، أطلقت روسيا عملية عسكرية في أوكرانيا تبعها رفض دولي وعقوبات اقتصادية على موسكو التي تشترط لإنهاء عمليتها تخلي كييف عن خطط الانضمام إلى كيانات عسكرية، وهو ما تعده الأخيرة "تدخلا" في سيادتها.

أوكرانيا تتعرض لهجمات بطائرات روسية انتحارية

الإثنين 17 / أكتوبر / 2022

كنعان _ أوكرانيا

تعرضت العاصمة الأوكرانية كييف، صباح اليوم الاثنين، إلى هجمات بطائرات روسية مسيّرة انتحارية "كاميكازي".

وأعلن رئيس بلدية كييف فيتالي كليكو، في بيان عبر منصات التواصل الاجتماعي، سماع دوي 4 انفجارات في منطقة "سيفتشينسكي" التابعة للعاصمة.

وأرفق "كليكو" في بيانه صوراً قال، إنها لحطام طائرة مسيرة انتحارية استخدمت في الهجوم، دون أن يكشف تفاصيل عما إذا كانت هناك ضحايا.

وفي السياق ذاته، تعرضت إحدى المباني وسط كييف لأضرار طفيفة ناتجة عن الهجوم المذكور، حيث شوهد الدخان يتصاعد منه.

وذكرت وسائل إعلام محلية، أنه عقب سماع أصوات لطائرات مسيرة جديدة بمحيط المبنى المستهدف، أطلقت قوات الأمن النار في الهواء لاستهداف الطائرة.

تجدر الإشارة إلى أن القوات الروسية استهدفت كييف في العاشر من أكتوبر/ تشرين الأول الجاري أيضاً.

وشهدت أوكرانيا في الأيام الأخيرة قصفا روسيا للبنية التحتية للطاقة في عدة مناطق منها العاصمة كييف.

وفي 24 فبراير/ شباط الماضي، أطلقت روسيا عملية عسكرية في أوكرانيا تبعها رفض دولي وعقوبات اقتصادية على موسكو التي تشترط لإنهاء عمليتها تخلي كييف عن خطط الانضمام إلى كيانات عسكرية، وهو ما تعده الأخيرة "تدخلا" في سيادتها.