01:21 ص - الخميس 27 / يناير / 2022
  • دولار أمريكي 3.12 شيكل
  • دينار أردني 4.38 شيكل
  • يورو 3.54 شيكل
  • جنيه مصري 0.20 شيكل

الخليل: مستوطنون يحرقون أشجار زيتون وينصبون منزلين ببلدة الشيوخ

كنعان _ الخليل

أفادت مصادر محلية، مساء اليوم الاثنين، بأن العشرات من المستوطنين أحرقوا 50 شجرة زيتون ونصبوا بيتين متنقلين في أراض واقعة بمنطقة صرارة المحاذية لمستوطنة "اصفر" في بلدة الشيوخ شمال شرق الخليل بالضفة المحتلة.

وأوضحت المصادر، أن المستوطنين حرقوا 50 شجرة زيتون مثمرة، ونصبوا بيتين متنقلين في أراض منطقة صرارة، المحاذية لمستوطنة "اصفر"، وتعود للمواطن محمد بدوي الحلايقة وأشقائه نعيم وناصر.

وأضافت "تكررت اعتداءات الاحتلال ومستوطنيه عدة مرات خلال الأعوام القليلة الماضية في المنطقة المحاذية للمستوطنة المذكورة، بهدف تهجير السكان من أراضيهم لتنفيذ مخططات استيطانية جديدة ولتوسيع المستوطنة المقامة على أراضي المواطنين وممتلكاتهم".

كما وناشد مواطنون في المنطقة كافة المؤسسات الوطنية والحقوقية والدولية بالتدخل الفوري والعاجل لوضع حد لهذه الممارسات الهمجية التي تدل على بلطجة الاحتلال ومستوطنيه.

وتشهد قرى الضفة المحتلة تصاعدًا في الاعتداءات والهجمات التي يُنفّذها المستوطنون بحق الفلسطينيين وأراضيهم وممتلكاتهم، في ظل اتّباع سلطات الاحتلال وقضائه سياسة التعامي عن هذه الانتهاكات.

تبدأ الانتهاكات وتنتهي بدون أيّة محاسبة أو عقاب، لكن تزداد وتيرة هذه الهجمات كل عام بالتزامن مع موسم الزيتون، إذ يتعمّد المستوطنون تخريب الأراضي واقتلاع الأشجار ومنع المزارعين من قطف المحصول.

في حين تتعالى دعوات شعبية وفصائلية مطالبة بتوفير الحماية لهؤلاء المزارعين، خلال عملهم في أراضيهم، وتعزيز صمودهم في وجه العدوان الصهيوني، إضافة إلى تأمين الأراضي والمحصول من التخريب والسرقة.