01:42 م - السبت 27 / نوفمبر / 2021
  • دولار أمريكي 3.18 شيكل
  • دينار أردني 4.50 شيكل
  • يورو 3.54 شيكل
  • جنيه مصري 0.20 شيكل
في اليوم العالمي لمرض السكري..

رفضا لاعتقاله الإداري.. الأسير المقدسي أمين شويكي يقاطع علاج السكري منذ 57 يومًا

كنعان _ القدس المحتلة

يواصل الأسير المقدسي المريض بالسكري أمين شويكي للعلاج منذ 57 يوما، رفضًا لاعتقاله الإداري.

ويتزامن إضراب شويكي مع اليوم العالمي لمرضى السكري حيث يواصل مع العديد من الأسرى إضرابهم عن تلقي العلاج احتجاجا على اعتقالهم الإداري.

وبتاريخ 21/9/2021 قرر خمسة أسرى إداريين من المرضى مقاطعة محاكم الاحتلال الإسرائيلي، والامتناع عن تناول الدواء، رفضا لاستمرار اعتقالهم الإداري التعسفي، وهم: عايد دودين، ويوسف قزاز، وأحمد أبو سندس، وياسر بدرساوي، وأمين شويكي.

وفي منتصف أيار الماضي، اعتقلت قوات الاحتلال الأسير أمين شويكي بعد الاعتداء عليه، وحكمت عليه إدارياً لمدة أربعة أشهر، وقبل الإفراج عنه بيومٍ واحد مددت حكم اعتقاله؛ فقرر أن يلجأ لقطع الدواء كوسيلةٍ للضغط عليهم.

وأكدت عائلة الشوبكي في وقت سابق أن الأسير أمين يحصل يومياً على 3 جرعات من الأنسولين، وعلى مجموعةٍ من الأدوية كونه مصاب بالسكري، وبعد قرار تمديد اعتقاله قرر الامتناع عن الحصول عليها حتى الوصول إلى نتيجة، وأصبح شعاره إما الموت أو الإفراج.

وأوضحت أن قوات الاحتلال قد اعتقلت أمين بعد عيد الفطر بيومين، وذلك بالتزامن مع حملة اعتقالات واسعة في القدس؛ بسبب أحداث باب العامود والشيخ جراح، والحرب على غزة، وحُكم معظم المعتقلين إدارياً لعدم وجود تهمة ضدهم.

وقالت عائلته: "إن طريقة اعتقاله كانت همجية جداً ولا تليق بأي إنسان، فقد تعرض للضرب وكُسرت يده وبعض عظام القفص الصدري ثم اعتدوا على زوجته وبناته بالكلاب، وفتشوا المنزل تفتيشاً دقيقاً".

وأشارت العائلة إلى أن المحاكم التي يتعرض لها أمين هي فقط صورية، بملفات سرية من أجل تبرير الاعتقال، وأن الاعتقال الإداري دون أي تهمة أو قانون

ويعتبر الشويكي من الناشطين في العمل الخيري وخدمة المسجد الأقصى المبارك، وعمل أمينا للصندوق في لجنة التراث الإسلامي ولجنة زكاة القدس المركزية، وهو متزوج وأب لسبعة أبناء.