10:16 م - السبت 04 / ديسمبر / 2021
  • دولار أمريكي 3.18 شيكل
  • دينار أردني 4.50 شيكل
  • يورو 3.54 شيكل
  • جنيه مصري 0.20 شيكل

مدير الإشراف التربوي يقر بوجود فجوة بين مستويات الطلبة والمناهج الدراسية

أكد المدير العام للإشراف والتأهيل التربوي بوزارة التربية والتعليم في غزة د. محمود مطر، الاربعاء 10/11/2021 ، ان  المناهج الدراسية الفلسطينية تتفق إلى حد كبير مع المعايير الدولية، ونحن نعاني منذ زمن من الضعف التراكمي، مؤكداً على وجود فجوة بين مستويات الطلاب والمناهج، ولذلك حاولنا الموازنة بين الجانبين.

وقال خلال تصريحات صحافية ان أزمة كورونا أثرت على قطاع التعليم، والرهان الحقيقي هو على ما اكتسبه الطالب من مفاهيم ومهارات أساسية، مشدداً على ان هناك حد أدنى من المهارات التي لا يمكن التغاضي عنها.

تابع :"لا يخفى على أحد الصعوبات التي واجهتها الوزارة والأسرة التعليمية خلال التعليم عن بُعد، وهناك عدة عوامل تؤثر على نسبة استفادة الطالب" ، موضحاً الى انتهاج الوزارة نهج مختلف في هذا العام حيث حددنا المتطلبات المرتبطة بكل مهارة، وأوجدنا بطاقات استدراكية قبل كل مهارة.

ومن جانبه، أوضح زاهر البنا رئيس المجلس المركزي لأولياء الأمور في مدراس الأونروا ان الكثير من الأهالي قدموا شكاوى عن صعوبة المنهج الدراسي، نتيجة لعدم وجود اختبارات في التعليم الواقعي وبيئة مناسبة، كاشفاً عن وجود ترفيع وتنجيح بشكل كبير وهو ما خلف فاقد تعليمي كبير في تلك السنوات.

واعتبر خلال تصريحات لصوت الأقصى ان انقطاع الطلبة عن الدراسة في جائحة كورونا، واستخدام التعليم الالكتروني لم يُوجد عملية تعليمية حقيقية.

وطالب بضرورة  مراعاة الطلبة والتخفيف عنهم وإكسابهم مهارات أساسية، وأقترح أن يكون هناك تخفيف للمنهاج الدراسي حتى نستطيع أن نصل بالطالب الذي يمثل رأس مال الشعب الفلسطيني لبر الأمان.