02:49 م - الثلاثاء 30 / نوفمبر / 2021
  • دولار أمريكي 3.18 شيكل
  • دينار أردني 4.50 شيكل
  • يورو 3.54 شيكل
  • جنيه مصري 0.20 شيكل

"أنا دمي فلسطيني" .. شبان مصريون يحرجون سياح "إسرائيليين" في مدينة "دهب" بمصر (فيديو)

أحرجت مجموعة شبان مصريون عددا من السياح "الإسرائيليين" خلال وجودهم في مدينة دهب السياحية، وذلك بإطلاق هتافات تضامنية مع الشعب الفلسطيني.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو لشبان مصريين وهم يهتفون "أنا دمي فلسطيني.. أنا أرضي تناديني" على مسمع سياح "إسرائيليين" أثناء وجود السياح في حفلة في مدينة دهب السياحية.

ولقيت مقاطع الفيديو تأييدا من شريحة واسعة من الشعب المصري المتضامن مع القضية الفلسطينية.

ونشر الكاتب والسياسي المصري عمرو عبد الهادي تغريدة جاء فيها: "الفيديو ده لمجموعة شباب وجدوا سياح (إسرائيليين) في دهب المصرية راحوا هتفوا دمي فلسطيني"، مضيفا: "الفيديو ده له دلاله كبيره أعمق من أغنيه وتأكد أن ما تفعله الأنظمة المطبعة  من تطبيع مع الكيان الصهيوني لا يتعدى قصرهم، ونبض الشعب يتجه إلى عكس إرادة الحكام وقريبا تخسر إسرائيل أكثر مما كسبته".

وأفادت تقارير إخبارية أن وجود السائحين "الإسرائيليين" على متن يخت سياحي في مدينة دهب المطلة على البحر الأحمر، التابعة لمحافظة جنوب سيناء، استفز شبابا مصريين.

وهؤلاء الشبان خريجون جدد في كلية الصيدلة في إحدى الجامعات الخاصة المصرية وكانوا يمضون إجازة هناك احتفالا بانتهاء مرحلة التعليم الجامعي.

وقال ناشر المقطع في تغريدة على تويتر، إن هذا الفعل أثر على "الإسرائيليين" الاثنين وأزعجهما ما دفعهما إلى ترك الرحلة البحرية في النهاية وهذا هو المطلوب من وجهة نظره.