12:42 م - الخميس 20 / يناير / 2022
  • دولار أمريكي 3.12 شيكل
  • دينار أردني 4.38 شيكل
  • يورو 3.54 شيكل
  • جنيه مصري 0.20 شيكل

الجهاد الإسلامي تنعى الشهيد الطفل محمد دعدس

كنعان - غزة

نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين مساء اليوم الجمعة، الشهيد الطفل محمد أمجد سالم دعدس (15 عامًا)، الذي استشهد برصاص الاحتلال خلال مشاركته في المسيرات الشعبية نصرة للأسرى ورفضاً للاستيطان والتهويد والضم الاستعماري الذي يتهدد أراضي دير الحطب في نابلس.

وأكدت "الجهاد" في بيان صحفي لها وصل لـ "وكالة كنعان الإخبارية" نسخة عنه، أنه لا سبيل لحماية شعبنا سوى بالمقاومة الشاملة والتصدي بكل الوسائل لهذه الاعتداءات التي تطال شعبنا وأرضنا ومقدساتنا.

وقالت: أن الشهيد الطفل محمد دعدس، هو أحد أشبالها بمخيم عسكر الجديد شرق محافظة نابلس.

وشددت على إن استهداف الأطفال هو دليل على إرهاب الاحتلال وجنوده القتلة، مؤكدة على إن هذه الجرائم تكشف وجه العدو المجرم الذي تتوسل له بعض الدول العربية بالتطبيع والتحالف معه، وتسعى السلطة لاسترضائه بالاعتقالات والتنسيق الأمني والجلوس مع أدعياء "السلام" من المحتلين الصهاينة.

وحملت "الجهاد" الاحتلال الصهيوني المسؤولية الكاملة عن هذه الجرائم التي تستهدف أبناء شعبنا بكل فئاته.

واختتمت بيانها، ندعو الله تعالى بالرحمة لابننا البار الطفل الشهيد محمد دعدس ونوجه التحية لعائلته الصابرة الصامدة، كما ندعو بالشفاء العاجل للجرحى الذين أصيبوا خلال مواجهات اليوم في مناطق الضفة المحتلة.

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية اعلنت اليوم الجمعة استشهاد طفل يبلغ من العمر 13 عاماً برصاص الاحتلال "الإسرائيلي" في مواجهات اندلعت بدير الحطب شرق نابلس.