09:42 م - السبت 04 / ديسمبر / 2021
  • دولار أمريكي 3.18 شيكل
  • دينار أردني 4.50 شيكل
  • يورو 3.54 شيكل
  • جنيه مصري 0.20 شيكل
لتشكيل ضغط على الاحتلال

الزعانين: الأسرى المضربين بحاجة إلى حراك ودعم مستمر من الشارع والقيادة الفلسطينية

كنعان_غزة

أكد الناطق باسم مؤسسة مهجة القدس للأسرى والشهداء تامر الزعانين، أن الأوضاع الصحية المأساوية للأسرى المضربين عن الطعام خاصة الأسيرين كايد الفسفوس ومقداد القواسمة تنذر باستشهاد أحدهم خلال الساعات القادمة.


وقال الزعنانين في اتصريحات صحفية اليوم الخميس، "الأسرى المضربين بحاجة إلى حراك ودعم مستمر من الشارع الفلسطيني والقيادة الفلسطينية وفصائل المقاومة لتشكيل ضغط حقيقي على حكومة الاحتلال".


وأضاف "ماذا ينتظر العالم أجمع من أجل التحرك لنصرة الأسرى المضربين وهو يرى صورهم وإلى أين وصلت حالتهم الصحية؟".


وأشار إلى أن تجديد الاعتقال الإداري لأسير مضرب وهو بحالة الخطر الشديد نوع من أنواع النازية التي تمارسها حكومة الاحتلال بحق أبطال فلسطين.


وأوضح الزعانين "قدمنا أكثر من رسالة للجنة الدولية للصليب الأحمر احتجاجاً على صمتها وسكوتها على جرائم الاحتلال بحق الأسرى المضربين".


وقال صمت المؤسسات الدولية شجع حكومة الاحتلال وإدارة سجونها القمعية الإمعان بالأسرى وخاصةً المضربين.


ودعا إلى تحريك الشارع الفلسطيني كون قضية الأسرى قضية إجماع وطني للكل الفلسطيني خاصةً الضفة المحتلة نظراً لوجود حواجز كثيرة للاحتلال والاشتباك معها.

يواصل 6 أسرى إضرابهم المفتوح عن الطّعام داخل سجون الاحتلال، احتجاجاً على اعتقالهم الإداري.

و الأسرى المضربين هم: كايد الفسفوس مضرب منذ (107) يوماً، مقداد القواسمة مضرب منذ (100) يوماً، علاء الأعرج مضرب منذ (82) يوماً، هشام أبو هواش مضرب منذ (73) يوماً، شادي أبو عكر مضرب منذ (66) يوماً، عيّاد الهريمي مضرب منذ (37) يوما.