01:20 م - السبت 27 / نوفمبر / 2021
  • دولار أمريكي 3.18 شيكل
  • دينار أردني 4.50 شيكل
  • يورو 3.54 شيكل
  • جنيه مصري 0.20 شيكل

الجريمة مستمرة.. قتيل في جريمة إطلاق نار في يافا

كنعان _ الداخل المحتل

قتل الشاب عبد قزاز، في الأربعينيات من عمره، من مدينة يافا داخل أراضي عام 48 المحتلة، في جريمة إطلاق نار وقعت في ميناء المدينة بعد ظهر أمس السبت.

وأفادت الطواقم الطبية بأنها عملت على إنعاش مُصاب تعرض لإطلاق نار في ميناء يافا.

ونقل المصاب إلى المشفى وهو بحالة "حرجة"، ليتم الإعلان لاحقا عن وفاته متأثرا بجراحه.

وقالت الشرطة إن عناصرها وصلوا إلى مكان وقوع الجريمة وعثروا على "شخص مجهول الهوية وهو فاقد للوعي وملقى في المياه"، وشرعت بالتحقيق في الملابسات.

ويتضح من التحقيقات الأولية، أن الضحية قفز في الماء بعد أن طارده مجهولون في أرجاء الميناء، وأطلقوا النار عليه.

وهرعت الطواقم الطبية إلى المكان، بعد أن سمع مسعفون صوت إطلاق النار، أثناء تواجدهم في محطة فحوصات قريبة، لتشخيص الإصابة بفيروس كورونا.

وقتل في مدينة يافا 3 أشخاص منذ مطلع العام الجاري ولغاية الآن في جرائم إطلاق نار؛ وهم كل من الشيخ محمد أبو نجم يوم 24 كانون الثاني/ يناير وعزات حامد يوم 17 تموز/ يوليو وضحية اليوم عبد قزاز.

وشهد المجتمع العربي تصاعدًا خطيرًا في جرائم القتل، إذ ارتفعت حصيلة ضحايا الجريمة في المجتمع العربي منذ مطلع العام 2021 ولغاية اليوم إلى 93 قتيلاً بينهم 13 امرأة، علماً بأن الحصيلة لا تشمل جرائم القتل في منطقتي القدس وهضبة الجولان المحتلتين.