07:44 م - السبت 04 / ديسمبر / 2021
  • دولار أمريكي 3.18 شيكل
  • دينار أردني 4.50 شيكل
  • يورو 3.54 شيكل
  • جنيه مصري 0.20 شيكل

"الشعبية": معركة أسرى "الجهاد" معركتنا جميعاً وسنخوضها بشكل تدريجي

دعا عضو اللجنة المركزية العامة للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين اياد عوض الله، اليوم السبت، إلى توسيع دائرة الاشتباك مع الاحتلال "الإسرائيلي" على كافة المستويات "الشعبية والرسمية"، وفي كل الساحات "المحلية والعربية والدولية" لفضح جرائم الاحتلال.

وقال القيادي عوض الله، خلال حديثٍ لإذاعة (صوت القدس): "إنّ أسرى الجبهة لن يتركوا أسرى "الجهاد الإسلامي" وحدهم في مواجهة اجراءات ادارة مصلحة السجون "الإسرائيلية" القمعية بحقهم".

وتابع: "إنّ معركة أسرى الجهاد الإسلامي هي معركة الكل الفلسطيني وسنخوضها جميعًا بشكل تدريجي"، لافتاً إلى أنّ عمليات التصعيد داخل السجون تتصاعد يومًا بعد يوم.

وأوضح أنّ توسيع دائرة الاشتباك سيساهم في الاسراع بانتصار الأسرى المضربين عن الطعام في السجون، مُشيراً إلى أنّ إدارة مصلحة السجون ستخضع في النهاية لإرادة الأسرى الذين سينتصرون حتمًا على الحملة القمعية الشرسة التي تقودها إدارة مصلحة السجون ضد "أسرى الجهاد" على وجه التحديد.

وطالب عوض الله، باستمرار الفعاليات الجماهيرية والشعبية والضغط على المستوى الرسمي للقيام بدوره لتحريك السفارات والضغط على الاحتلال "الإسرائيلي" للاستجابة الى مطالب الأسرى الانسانية.

يُذكر أنّ أسرى الجهاد الإسلامي يخوضون معركة الإضراب عن الطعام لليوم الرابع على التواصل احتجاجًا على الاجراءات التنكيلية والعقابية التي تشنها إدارة مصلحة السجون ضدهم بشكل خاص وذلك بعد تمكن 6 أسرى بينهم 5 من اسرى "الجهاد الاسلامي" بانتزاع حريتهم عبر "نفق الحرية" من سجن جلبوع واعيد اعتقالهم في أوقات متزامنة.