02:22 م - السبت 27 / نوفمبر / 2021
  • دولار أمريكي 3.18 شيكل
  • دينار أردني 4.50 شيكل
  • يورو 3.54 شيكل
  • جنيه مصري 0.20 شيكل

مستوطنون يشرعون بشق طريق استيطاني شرق بيت لحم

كنعان _ بيت لحم

شرع مستوطنون، اليوم الثلاثاء، بشرق طريق استيطاني في أراضٍ بقرية كيسان شرق بيت لحم جنوب الضفة الغربية المحتلة.

وذكر نائب رئيس مجلس قروي كيسان أحمد غزال أن مستوطني "آيبي هناحل" المقامة على أراضي المواطنين، شرعوا بشق طريق استيطاني، في أراض جبلية تطل على واد الجحار شمال غرب القرية، بطول يصل الى 2 كيلو متر وبعرض 4 أمتار.

وبيّن غزال أن المستوطنين يهدفون إلى ربط المستوطنة المذكورة بالمنطقة الاستيطانية الصناعية المقامة على أراضي المواطنين غرب القرية ما بين كيسان والمنية.

وتضم المنطقة الصناعية وحدات طاقة شمسية ومصانع لتدوير نفايات الاحتلال ومستوطناته في المنطقة، ما سيؤدي إلى الاستيلاء على مئات الدونمات الواقعة بالقرب من الشارع الاستيطاني الجديد.

وكانت قد أصدرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، في وقت سابق من اليوم الثلاثاء، قرارا بالاستيلاء على 48 ألف و700 دونم في قرية كيسان شرق بيت لحم.

وسبق الشروع بشق الطريق الاستيطاني، إقدام المستوطنين بحماية قوات الاحتلال قبل أشهر على اقتلاع مئات أشجار زيتون في تلك الأرض.

وتتعرض قرية كيسان لهجمة احتلالية استيطانية تتمثل بالاستيلاء على مساحات شاسعة من الأراضي، واقتلاع الأشجار، ومنع مربي الأغنام من الرعي في أراضيهم.

وكانت سلطات الاحتلال قد أخطرت الفترة الماضية، بتجريف شارع فرعي في قرية كيسان شرق بيت لحم، تمهيدا لإغلاقه.

ويتذرع الاحتلال بشكل دائم بدعوى البناء دون ترخيص؛ لهدم الآلاف من البيوت والمنشئات، دون مراعاة لقاطنيها الذين يتشردون ويتكبدون مرة أخرى مصاريف بناء منزل جديد يؤويهم من حر الصيف وبرد الشتاء.

وأصبحت قرية كيسان في الآونة الأخيرة عرضة لهمجية قوات الاحتلال والمستوطنين من خلال الاعتداءات اليومية المتمثلة بالاقتحامات، وهدم المنازل، وإخطارات بوقف البناء وتجريف الأرض والاستيلاء عليها.