03:18 م - الأربعاء 02 / ديسمبر / 2020
  • دولار أمريكي 3.31
  • دينار أردني 4.67
  • يورو 3.96
  • جنيه مصري 0.21

هل تتساءلين عزيزتي الأم حول إن كان رضيعك شبع أم لا؟! إليك بعض الطرق لمعرفة ذلك

كنعان- وكالات

الرضاعة الطبيعية من أهم الأمور لبناء جسم طفلك وبناء عظامه، وذلك لفوائدها العديدة. وكثيراً ما تتساءل الأمهات حول إذا كان طفلها يرضع بشكل كافٍ ومشبعٍ، أم لا، حيث أن الطفل الرضيع لا يتمكن من التعبير عن مشاعره سوى من خلال البكاء. لذا إليك عزيزتي الأم بعض الطرق لمعرفة إذا كان الطفل يرضع جيدًا أم لا.

 

1-قياس كمية الحليب التي يتناولها الرضيع

وذلك خلال كل رضعة ووقت تناولها، وعلى الطفل أن يرضع من كلا الثديين في كل مرة، وألا تقل مدة الرضاعة من كل ثدي عن 15 إلى 20 دقيقة في كل مرة.

 

2-النظر إلى الطفل والإنصات له عندما يرضع

إذا كان يرضع بحركات امتصاص تنتهي بصوت ابتلاع، حتى تصبح حركته أشبه بحركة ابتلاع سريعة مثلما يفعل بـ"اللهاية"، في هذه الحالة عليكِ تبديل الثدي.

 

3 – راقبيه بعد انتهاء الرضاعة

إذا كان طفلك يستمر بالبحث عن ثديك بعد انتهاء الرضاعة، أو أنه يرفض ترك الثدي، فهذا دليل على عدم الشبع، وعليك الاستمرار بإرضاعه.

 

4-السعادة بعد انتهاء الرضعة

إذا كان الطفل يبكي أو يصرخ باستمرار أو يشعر بعدم الارتياح بعد الانتهاء من الرضاعة، فهذا دليل على عدم الشبع، أما إذا شعر بالسعادة مع انتظام نفسه في أثناء النوم بعد الرضاعة، فهذه علامة على اكتفائه من الحليب.

 

5-نوم الطفل بعد الرضاعة

إذا لم يتجاوز طفلكِ ساعتين من النوم المتواصل مرة يوميًّا في الأقل، فهذه علامة واضحة على عدم كفايته من الحليب وشعوره بالجوع هو الذي يوقظه.

 

6-مراقبة الوزن

إذا كان وزن طفلك يزيد بشكل منتظم، ويتمتع بمزاج جيد، فهو حتمًا يتلقى ما يكفيه من الغذاء.

 

5-عدد مرات التبرز

في حالة شبع الطفل يصل عدد مرات التبرز بعد مرور أربعة أيام من الولادة إلى ثلاث أو أربع مرات يوميًّا.

 

6-. نشاط الطفل

حصول طفلكِ على تغذية جيدة وحليب يكفيه من الرضاعة الطبيعية يؤثر بالإيجاب في نشاطه وقدراته العقلية والجسمانية.

 

7-تطور المهارات الحركية

رفع الرأس وحركة اليدين والقدمين ثم الجلوس والزحف، كل هذه المهارات الحركية يجب أن يكتسبها طفلكِ إذا كان يحصل على التغذية السليمة من الأم، لذا نمو المهارات الحركية في الوقت المناسب دليل على حصول طفلك على ما يحتاجه من حليب الثدي.

 

أما عن خرافة أن الكشط دليل على شبع الرضيع، فإنها غير صحيحة بتاتاً، إذ تعتقد كثير من الأمهات أن قشط الطفل للحليب دليلٌ على شعوره بالشبع، إلا أنه في الحقيقة يحدث القشط بسبب ابتلاع الطفل لبعض الهواء في أثناء الرضاعة، فتخرج كمية من الحليب مع الغازات الزائدة التي يحاول الطفل التخلص منها وليس دليلاً على الشبع.