11:07 م - الجمعة 18 / سبتمبر / 2020
  • دولار أمريكي 3.43
  • دينار أردني 4.83
  • يورو 4.06
  • جنيه مصري 0.21

تعرف على الفوائد المذهلة لزبدة الأفوكادو والثوم

كنعان- وكالات

تعتبر زبدة الأفوكادو بالثوم من البدائل الصحية والآمنة للمرضى أو الذين يعانون من حساسية اللاكتوز، حيث تتميز بمجموعة من الفوائد المذهلة والسحرية والتي ستضفي لطعامك نكهة مميزة وشهية في آن واحد.

 

وتتكون الوصفة من حبتين أفوكادو ناضجة، و1-4 فصوص ثوم مبشورة، و1 ملعقة كبيرة عصير ليمون، و3 ملاعق كبيرة زيت جوز هند، والقليل من الكزبرة المفرومة والملح.

 

ويتم ضرب المكونات معاً في الخلاط أو محضرة الطعام ثم توضع رقائق من الألومنيوم وقطع من الغلاف البلاستيكي على المنضدة بحيث يكون الغلاف فوق الرقائق، ويوضع الخليط في منتصف الغلاف البلاستيكي ثم يتم لفه بالطول، وبعد ذلك يتم لف ورق القصدير حتى تشكل الزبدة على هيئة أسطوانة، ويتم وضعها في الثلاجة لمدة لا تقل عن 3 ساعات حتى تتماسك ويتسنى تقطيعها واستخدامها

 

ويتميز الأفوكادو بالعديد من الفوائد الصحية، كما يمد الجسم بالكثير من العناصر الغذائية اللازمة له، فكل 100 غرام منه يحتوي على:20 % من الاحتياجات اليومية من حمض الفوليك، و17 % من فيتامين سي اللازم يومياً للجسم، و26 % من فيتامين K، و10 % من فيتامين H، و13 % من فيتامينB6، و14 % من فيتامين B5، بالإضافة إلى 14 % من البوتاسيوم بما يعادل قيمة أكبر من تلك التي يمنحها لنا الموز الغني بالبوتاسيوم.

 

هذا عوضاً عن الدهون الصحية المفيدة لصحة القلب، الكميات الهائلة من الماغنيسيوم والنحاس والحديد والزنك والمنغنيز والفوسفور وغيرها من الفيتامينات الضرورية للجسم.

 

أما عن الثوم فقد أثبتت الدراسات على مر العصور آثاره الإيجابية على ضغط الدم وصحة القلب والشرايين، وذلك بفضل مركبات الكبريت المختلفة المتوفرة فيه وأشهرها الأليسين والتي تجعل مفعوله سحريا على صحة أجسامنا بمجرد مضغه.