03:57 م - الأربعاء 08 / يوليو / 2020
  • دولار أمريكي 3.43
  • دينار أردني 4.83
  • يورو 3.84
  • جنيه مصري 0.21

نبات تستغني به عن العديد من الأدوية والفيتامينات المصنعة.. تعرف عليه

كنعان

دواءٌ للمعدة والجهاز الهضمي ودواءٌ للعظام ودواءٌ لتعزيز طاقة الجسم وإمداده بالفيتامينات... والعديد من الأدوية الأخرى، هل سئمت من الاستمرار في تناول هذه الأدوية؟ وتريد الاستغناء عنها إلا في الضرورة؟!
اليوم سنعرفك على نوع من الخضراوات يفيد صحة جسمك، ويغنيك عن العديد من الأدوية.

‏تعد البامية أحد الخضراوات الشائعة في حوض المتوسط، المشهورة بقوامها اللزج، وغالباً ما ينفر أحدهم منها ويكره أكلها، وهناك من يحبها وتتولد لديه حالة من العشق والقابلية إليها.

‏وللبامية فوائد لا تعد ولا تحصى، وعندما تتناول وتضعها في قائمتك الغذائية البامية فانها ستساعد النظام الهضمي وتحمي من الأمراض المختلفة. وإليك بعضاً من هذه الفوائد:

1- تكافح أمراض السرطان والأمراض الخبيثة.

حيث تحتوي البامية على بروتين يسمى الليكتين، وهذا النوع من البروتينات يساعد على مكافحة نمو الخلايا السرطانية، خاصة عندما يتعلق الأمر بسرطان الثدي.

كما أن حمض الفوليك الموجود فيها، يجعل تضمين البامية في حميتك الغذائية اليومية أمراً هاماً لمكافحة السرطانات، خاصة أن هناك رابط بين نقص حمض الفوليك ونشأة السرطانات المختلفة.

2- تعزيز صحة جهاز الدوران

فالأغذية الغنية بالألياف يساعد على التقليل من منسوب الكوليسترول الضار في الجسم وخفض مستوياته، كذلك تعمل على خفض فرص الإصابة بأمراض القلب والجلطات والسمنة، بالإضافة إلى حماية الجسم من الإصابة بفقر الدم.

3- تحسين مستويات الطاقة

يساعد تناول البامية على تحسين مستويات الطاقة والتقليل من الشعور بالتعب والإرهاق، فقد وجدت بعض الأبحاث أن تناول الخضراوات التي تحتوي على بذور عموماً، مثل البامية، قد يساعد على تخفيف الإرهاق.

4- لتحسين صحة الجهاز الهضمي

تساعد الألياف الغذائية على محاربة الإمساك وتحسين الهضم، كما أن تناول الألياف قد يساعد على تقليل فرص الإصابة بسرطانات القولون والشرج.

يساهم القوام اللزج للبامية كثيراً في تطبيب الأغشية المخاطية للجهاز الهضمي من إصابات مختلفة، وتستفيد الأمعاء بشكل خاص من هذه الميزة حيث تستطيع البامية المساعدة في شفاء أضرار أغشية الأمعاء المخاطية وبالتالي التسهيل من عملية امتصاص الغذاء.

كذلك تقلل من رغبتك في تناول الأطعمة الدسمة والضارة، حيث تساعد على مكافحة الشعور بالجوع وكبح الشهية.

5- مكافحة هشاشة العظام

الأغذية الغنية بفيتامين ك مثالية لتقوية العظام وتحسين صحتها، إذ يساعد فيتامين ك على تحسين صحة امتصاص الكالسيوم الضروري لتقوية العظام.

وتعد البامية من الأغذية التي تحتوي على فيتامين ك، وبالتالي سوف تساعدك على تقوية عظامك.

6- لمرضى السكري

هناك دراسات وجدت أن البامية قد تكون فعالة بشكل خاص في علاج مرض السكري وفي السيطرة على مستويات السكر في الدم.

7- لصحة الحامل والمرضعة

يعتبر حمض الفوليك هاماً بشكل خاص لصحة الحامل والجنين ولصحة المرأة المرضعة بعد الولادة، لذا فإن تناول كميات كافية من حمض الفوليك أمر شديد الأهمية، إذ يوفر كل 100 غرام من البامية ما يقارب 60 ميكروغرام من حمض الفوليك.

8- تخفيف التوتر

تحتوي البذور الدقيقة الموجودة في البامية على مواد تساعد على تخفيف حدة الاكتئاب وخفض التوتر على المدى الطويل عند بدء استهلاك البامية بانتظام.

وهناك فوائد أخرى للبامية أظهرتها بعض الدراسات، وهي: تحسين جودة النظر والرؤية، ومكافحة أمراض الكبد وانتشار العدوى بالأمراض، كما تعمل على منع تصبغات البشرة والمحافظة على نظارتها وإشراقها، كذلك تعمل المادة للزجة فيها على ترطيب الشعر وتغذية فروة الرأس، إضافةً إلى أنها غنية بالفيتامينات المتنوعة كفيتامين A، وفيتامين C.

ورغم فوائد البامية المتنوعة، إلا أن تناول كميات كبيرة من البامية قد يكون ضاراً وله تأثيرات عكسية على صحة الفرد، أهمها:

١- التسبب بمشاكل هضمية، كالإسهال والغازات والنفخة والتشنجات.
٢- يجب على مرضى متلازمة القولون العصبي محاولة تجنب تناول البامية قدر الإمكان
٣- قد تتسبب البامية بنشأة حصى في الكلى.
٤- تحتوي البامية على مركب السولانين، والذي يعتبر مادة سامة قد تسبب ألم المفاصل والتهابات مزمنة.
٥- يمكن أن تتسبب بمشاكل في في ميوعة وتخثر الدم، لاحتوائها على فيتامين k.