06:30 ص - الأحد 17 / نوفمبر / 2019
  • دولار أمريكي 3.60 شيكل
  • دينار أردني 5.06 شيكل
  • يورو 4.04 شيكل
  • جنيه مصري 0.20 شيكل

بالصور .. نسوة أتقنَّ صناعة "العجوة" لمساعدة عوائلهم

كنعان _ آلاء رستم

وأنت تتجول في المناطق الريفية من محافظة خان يونس، تشاهد أطباق العجوة المغطاة بأقمشة خفيفة منتشرة أمام وفوق أسطح المنازل، فيما النسوة تتسارع فيما بينها على جمع التمر "الرطب"  وتنظيفه وتجفيفه، لاستخدامه في صناعة الحلويات والكعك..

صناعة العجوة

وتقول الحاجة "ام العبد" 56 عاماً، أنها وبناتها وزوجات أبنائها يقومنَّ بجمع "الرطب" من قنوان البلح، التي يتم قطعها منتصف شهر اكتوبر، حيث يتم تعليق قنوان البلح في مناطق مرتفعة عن الارض جيدة التهوية تدخلها الشمس على مدار اليوم لتصنع الرطب.

وتضيف " نعمل لمدة شهرين متتالين في صناعة العجوة، حيث نقوم بقطف الرطب من القنوان، ثم نقوم بتنظيفه من القشور الرقيقة واخراج النواة التي بداخله وشقه لنصفين لتجفيفه في اواني مخصصة يتم تغطيته بشاش رقيق يسمح بصول اشعة الشمس اليه حتى يجف تماماً".

وتستطرد في القول :" بعد ثلاثة ايام او ما يزيد من وضعه تحت اشعة الشمس، نقوم بتجميعه وتعريضه لدرجة حرارة متوسطة في الفرن لمدة دقائق، ثم نقوم بدهنه بزيت الزيتون، تجهيزه في ان يبرد  في أكياس من البلاستيك الصحية لتخزينه واستخدامه في صناعة الحلويات".

ونوهت أم العبد إلى أنها كانت في السنوات الماضية تعمل على قدر حاجتها من العجوة في صناعة الحلويات، لكن نظراً لارتفاع نسبة الطلب على العجوة المحلية التي تتميز بنظافتها وخلوها من المواد الحافظة بدأت بصناعة كميات  لبيعها في لسوق المحلي للمساهمة في توفير بعض احتياجات الأسرة.

مصدر دخل 

 أما "ام صالح" التي كانت تعمل مع زوجها وابنائها في صناعة الكعك، فأوضحت أن موسم قطف البلح من المواسم المهمة التي لأسرتها.

وبينت إلى أن شكل شجر البلح الطولي يسمح لهم بزراعة أكبر عدد ممكن من الاشجار في مساحة الأرض المحدودة التي يمتلكونها.

وأضافت  وهي منهمكة في تقليم ثمار الرطب ووضعه في أواني قبل بدء عملية تجفيفه تحت أشعة الشمس: "صناعة العجوة ساهم في تحسين مستوانا المعيشي".

ويعتبر الرطب مصدر مهم يدخل في صناعة الكثير من المنتجات الغدائية منها البسكويت والكعك والكثير من الحلويات.

غزة تنتج الرطب

وحسب وزارة الزراعة في قطاع غزة، فإن القطاع يستورد نحو ألف طن من العجوة سنوياً.

وحسب احصائية من وزارة الزراعة في بيان لها بلغت كمية إنتاج البلح في قطاع غزة خلال العام الحالي أكثر من 11 ألف طن.

ووفق احصائية الوزارة، فإن أشجار النخيل مزروعة على نحو 7205 دونمات (الدونم ألف متر مربع) منها نحو 3200 دونم غير مثمر.

ويبلغ ثمن الكيلوجرام من العجوة بنحو10 شواقل (2.8 دولار) للتجار، وللمُستهلك بنحو 13شيقل (3.7 دولارات).